أخبار دوليه

قناص حوثي في قبضة قوات الشرعية

تمكنت عناصر المقاومة الشعبية في منطقة الشقب في صبر الموادم، جنوب تعز، من إلقاء القبض على قناص حوثي كان يداوم على قنص المواطنين المدنيين المارين في المنطقة، وذلك بعدما تمكنوا من التسلل إلى إحدى التلال المحيطة بقرية الشقب، وإلقاء القبض عليه.

وكانت قوات الشرعية، تمكنت في الأسبوع الماضي من تطهير آخر معاقل الميليشيات الانقلابية في جبل صبر بعدما طهرت منطقة الصراري بعد أن استماتت الميليشيات والموالون لهم من قوات المخلوع علي عبد الله صالح، على الاستمرار بمهاجمة قوات الشرعية منذ عدة أشهر، وتحويل المنطقة إلى تجمعات وثكنة عسكرية انقلابية ومخازن لأسلحتها ومركز لتدريب عناصرها المسلحة من المنطقة نفسها والقادمة من محافظة صعدة، المعقل الرئيسي للحوثيين، ومن المحافظات الأخرى، ليتم تدريبهم على منهج الطريقة الإيرانية.

ويعود سبب التركيز على المنطقة إلى موقعها المهم والاستراتيجي في جنوب شرقي جبل صبر الواقع بدوره في جنوب تعز، حيث تُعد الصراري منطقة مهمة؛ لأنها تؤدي إلى الطريق الرئيسي الواصل من مديرية المسراخ، ثم إلى الأعروس جنوب تعز، ومنه إلى داخل مدينة تعز، وهو الخط البديل الذي يغذي المدينة في ظل استمرار الحصار من قبل الميليشيات الانقلابية منذ ما يقارب عام مضى؛ الأمر الذي سيسهل أيضًا تدفق المساعدات الإنسانية والإغاثية والطبية، وتسهيل عبور المواد الغذائية وتوزيع السلال الغذائية إلى قرى صبر ومدينة تعز. وفق “الشرق الأوسط”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com