المملكة اليوماهم الاخبارمكتبة الفيديو

بالفيديو .. ” العمير ” : الملك سلمان أنقذ السعودية من الشيخوخة

خبراليوم – عبدالرحمن العاطف – الرياض 

قال الإعلامي وعراب الصحافة السعودية عثمان العمير، أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز- حفظه الله – نجح في أن ينقذ السعودية من الشيخوخة .

الملك سلمان أنقذ السعودية من الشيخوخة 

وأوضح ” العمير” في حوار له في برنامج ” مجموعة إنسان ” الذي يقدمه الإعلامي ” علي العلياني” أنه عندما زار الاتحاد السوفيتي في العام 1990 ، كان من أوائل الإعلاميين السعوديين الذين زاروا السوفيت بدعم من صاحب السمو الملكي الأمير بندر بن سلطان الذي كان يؤسس لعلاقات غير معلنه مع السوفيات ، وشاهد وقتها أن الإدارة التي تحكم السوفيات كانت تعاني الشيخوخة.

وأشار” العمير ” إلى أنه كان يخشى على المملكة في الفترة الماضية من الشيخوخة أو كما أطلق عليها ” البرجينفية ” ، إلا أن الملك سلمان بن عبد العزيز، قضى على ذلك التوجس بتعيين سمو الأمير الشاب محمد بن سلمان ولي للعهد حفظهم الله . 

بعدما عرض العلياني صورة جمعت خادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز وعثمان العمير والكاتب العملاق عبدالرحمن الراشد مدير قناة العربية سابقاً .

عبدالرحمن الراشد صحفي ومتزن أكثر مني 

وعن رأي ” العمير ” في عبدالرحمن الراشد قال عنه : انه صحفي أكثر منه مضيفاً أنه أكثر اتزاناً وعقلانية وصاحب قرار بعدما شاهد ذلك خلال تأسيسهم شركة واحدة آنذاك معللاً ذلك بأنه لديه تجربة ثرية في التلفزيون حينما قدم من أمريكا .

متمسكاً برأيي في الزواج 

وعن تمسكه بموقفه من عدم الزواج أجاب ” العمير ” بأن  قطار الزواج لم يفته لأنه لم يرتاد محطاته نافياً الإشاعة التي تداولت بأنه سيقام له زواج ملكي ملمحاً بأن هناك من بالفعل تكفل بمصاريف ونفقات زواجه ولكنه لا يزال متمسكاً برأيه في الزواج .

لابد من أستبدال النظام الثوري في إيران 

وفيما يتعلق بإيران قال ” العمير” أنه يجب أن يكون هناك تفرقه بين الشعب الإيراني والنظام الإيراني، والثقافة الفارسية العظيمة التي أثرت في كافة الحضارات، بعيدًا عن ممارسات النظام الحاكم الحالي لابد أن يستبدل لأنه نظام  ثوري يحكمه الحرس الثوري الإيراني وهدفه السيطرة على دول منطقة الشرق الأوسط . 

وحكى ” العمير ” ذكرياته مع أصدقائه الذين وصف لندن بعدهم بالحزينه والبائسة أمثال صالح العزاز وغازي القصيبي وأفصح عن رأيه في بتال القوس والذي كشف أنه يسير على خطاه ” صحفياً ” ويقلده في مشاكساته مبيناً أنه يتابع الصحفيين دائماً وبشغف وفي ختام حديث العلياني مع الإعلامي الكبير ” العملاق ” العمير بين أنه لن يكتب مذكراته لانه لا يزال موجود ومشروعه القادم العمل ثم العمل وأن صحيفته ” إيلاف ” وعودتها للسعودية بين أن الأمر متروك للسعوديين ولم يفكر في ذلك مطلقاً . 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com