المملكة اليوم

كراسي الأمل تجوب سوق عكاظ

ظهرت بصمة ذوي الاحتياجات الخاصة في سوق عكاظ، بعد أن سجلوا حضوراً ملفتاً، من حيث العدد وتنوع فئاتهم السنية، بين شباب وشيوخ ونساء ورجال.
وقد ترك حضورهم وتجولهم على كراسيهم، أثراً نفسياً كبيراً فعكس الأمل الذي يحملونه في قلوبهم تجاه الحياة، بإصرارهم على مشاركة الجميع فرحتهم بسوق عكاظ العاشر والاستمتاع بفعالياته منذ اليوم الأول.
وتنوع حضور هذه الفئة بين مسنين حضروا مع أسرهم وآخرين حضروا من دار رعاية المسنين بالطائف، وبين أطفال يعانون من أمراض مزمنة لازمتهم منذ ولادتهم، وكبيرات في السن لم يعدن قادرات على المشي بسبب تقدمهن في العمر.
ومعظم هذه الفئة تواجدوا في النهار للاستمتاع بالأجواء الغائمة ومحاولة حضور جميع الفعاليات، التي تتنوع بين المعارض والأجنحة وعروض الفروسية والعروض المسرحية وخيام التراث القريب والماضي التليد، والتعرف على رحلات الإبل في العصر القديم والاستمتاع بالمستقبل الذي يبعث الأمل في نفوسهم.
وركز الأطفال على عكاظ المستقبل حيث يحرصون على الاطلاع على الابتكارات الجديدة، فيما انصب اهتمام الكبار على التراث وماضي سوق عكاظ بأحداثه المتلاحقة , فيما كان المنظمون حاضرون لتقديم كل ما يحتاجونه وتذليل الصعوبات لهم، وإرشادهم إلى المعارض وأماكن الفعاليات وأوقات بدايتها.
وأكدت الأخصائية النفسية منى الصواف أن لهذه الفعاليات تأثير كبير على ذوي الاحتياجات الخاصة، لأنها تجعلهم يختلطون بالمجتمع ويشاهدون ويرفهون عن أنفسهم ويخرجون من عزلتهم ,
مبينة أن المهرجانات في المملكة وجهة لهم، خاصة التي تكون في مستوى سوق عكاظ حيث يجمع بيت التنوع الثقافي والترفيهي والتسوق، مما ينعكس إيجاباً على هذه الفئة من خلال استعادة ثقتهم في أنفسهم، وإظهار قدراتهم الخافية، والرغبة في البحث عن عمل لأنهم يرغبون في مواجهة الجمهور .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com