أخبار دوليه

واشنطن تعترف بتسليم طهران 400 مليون دولار بالتزامن مع إطلاق 4 من مواطنيها المحتجزين لدى إيران

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية أنها تعمدت تسليم إيران مبلغ 400 مليون دولار في شهر يناير الماضي تزامناً مع دخول الاتفاق النووي حيز التنفيذ، وإطلاق سراح 4 من مواطنيها المحتجزين لدى طهران.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية جون كيربي، وفقاً لوكالة “الأناضول” التركية، إن بلاده عمدت لاستغلال فرصة دخول الاتفاق النووي حيز التنفيذ لحسم جميع القضايا العالقة في آن واحد، وذلك في إشارة منه لإطلاق سراح الأمريكيين المحتجزين لدى طهران.

وأشارت الوكالة إلى أن صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية، ذكرت مؤخرا أن إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما شحنت مبلغ 400 مليون دولار نقداً عن طريق الجو، إلى إيران في يناير الماضي، وذلك تزامناً مع إطلاق طهران سراح الأمريكيين.

وأقرت الخارجية الأمريكية مؤخرا بأن مبلغ الـ400 مليون دولار يمثل دفعة أولى من 1.7 مليار دولار كانت قد استلمتها واشنطن مقابل صفقة أسلحة لم تكتمل بسبب قيام الثورة الإسلامية هناك.

وكانت الولايات المتحدة نفت في وقت سابق دفع “فدية” لإيران في يناير الماضي نظير إطلاق الأمريكيين الأربعة الذين أوقفتهم إيران بتهم مختلفة في فترات متباينة، مشيرة إلى أن إطلاق سراحهم تم مقابل عفو الولايات المتحدة عن 7 مسجونين إيرانيين بتهمة خرق العقوبات المفروضة على طهران.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com