التعليم

تعليم الباحة يستهل عامه الجديد ب 8 مباني بتكلفة تقارب 42 مليون ريال

خبر اليوم – الباحة 

ضمن جهود الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الباحة للاستعداد للعام الدراسي القادم بتوفير بيئة تربوية تتحقق متطلبات العمل التربوي والتعليمي الجيد وتساير التطور المتسارع في التقنيات التعليمية الحديثة التي تجعل المبنى المدرسي أحد المحاور الهامة في منظومة الأداء الجيد للعمل التعليمي ، وتحقيقا لما تقوم به الإدارة العامة لتعليم المنطقة من عمل دؤوب  في متابعة المشاريع التعليمية قيد الإنشاء وفق خطط منهجية شملت الزيارات الدائمة من القيادات التعليمية لهذا المشاريع ؛ استلمت الإدارة عددا من المباني المدرسية و المجمعات التعليمية الجديدة تمهيدا لدخولها الخدمة مطلع العام الدراسي الجديد حيث شملت هذه المباني (4) مجمعات تعليمية للبنين والبنات في بعض محافظات المنطقة و وكذلك (3) مبان مخصصة لرياض الأطفال ومكتب للتعليم بمحافظة بالجرشي بمبالغ إجمالية قاربت (42 ) مليون ريال .

المدير العام للتعليم بمنطقة الباحة الأستاذ سعيد بن محمد مخايش أشار إلى أن ما حظيت به إدارة التعليم بالمنطقة ومكاتبها يأتي في إطار الدعم الكبير والرعاية الكريمة التي يحظى بها قطاع التعليم من لدن ولاة الأمر- يحفظهم الله- والتي أثمرت عن مثل هذه المشاريع المدرسية الرائدة والصروح التعليمية الشامخة،وأضاف أن المباني الحكومية تتوفر فيها متطلبات العملية التربوية والتعليمية الجيدة ، منوهاً بالدعم والمتابعة المستمرة من قبل سمو أمير المنطقة و المسؤولين في مقام الوزارة لإنهاء جميع المشروعات التعليمية الجاري تنفيذها حالياً، وتذليل العقبات والعوائق أمام المقاولين وتأهيل المباني القائمة ورفع مستوى أدائها للاستفادة القصوى منها في أداء الوظيفة التعليمية على الوجه المطلوب والتي تتماشى مع  التوجهات الحالية للوزارة القائمة على تأسيس منشآت تربوية تعليمية منتجة وحاضنة وجاذبة لممارسة البرامج والفعاليات والأنشطة العلمية، وفقاً للأهداف التربوية التي ستسهم في إعداد جيل قادر على التفاعل مع متغيرات العصر في إطارها الإيجابي لصالح الوطن والمواطن .

 ولفت المدير العام  إلى أن مخرجات هذه المباني – بإذن الله – ستكون قادرة إن شاء الله على تحقيق الأهداف والتوجهات المستقبلية التي يرسمها ويخطط لها خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده وولي ولي العهد ، وبمتابعة وتوجيه دائم من سمو أمير المنطقة صاحب السمو الملكي الأمير مشاري بن سعود بن عبدالعزيز وما يوليه سموه الكريم من متابعة جادة  لجميع البرامج والفعاليات المقامة في المنطقة  والتي تتلاءم ومنهج سموه الواضح في التنمية الشاملة التي وضعها لمنطقة الباحة وما تتسم به من عمل مؤسسي راسخ يهدف للعمل على تنمية الإنسان والمكان والمضي بخطوات ثابتة نحو مصاف المناطق المتقدمة .

  موضحاً أن الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الباحة عقدت العزم على مواكبة التنمية الشاملة لنهضة التعليم في المملكة بمختلف مجالاتها ومن ضمنها المباني المدرسية التي تعد الرافد الأول لسير العمل التربوي والتعليمي بما يوافق تطلعات القيادة الرشيدة و سمو أمير المنطقة ، وتتماشى مع محددات الخطة المستقبلية للوزارة الرامية إلى التحول إلى مجتمع المعرفة وبناء مجتمع منافس يسهم في تحقيق التنمية المستدامة للوطن .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com