المملكة اليوم

ضيوف خادم الحرمين يشيدون بخدمات الحج وينددون بالتصريحات الإيرانية

عبّر ضيوف برنامج خادم الحرمين الشريفين للحج عن إعجابهم بالتطور الذي شهدته وتشهده مكة المكرمة والحرم المكي الشريف والمشاعر المقدسة . وأشادوا في تصريحات لهم بالجهود المبذولة من قبل حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ” حفظه الله ” لخدمة ضيوف الرحمن .

مدير معهد الإسلامي بدولة ” مالي “
فقد نوه إمام ومدير المعهد الإسلامي بباماكو نائب الأمين العام للمجلس الإسلامي الأعلى في جمهورية مالي عبد العزيز تيباري بالخدمات التي تقدمها المملكة للحجاج وبالتطور المستمر لهذه الخدمات وللمشروعات العملاقة التي تنفذ في الديار المقدسة وخاصة فيما يتعلق بالتوسعات الكبرى التي نفذت وتنفذ في الحرمين الشريفين .
وأبان أن المعهد الإسلامي في مالي يستقبل الطلاب من رياض الأطفال وحتى الجامعة مرورًا بالابتدائي والمتوسط والثانوي ليتخرجوا على يديه أئمة ودعاة وطلبة علم ، مشيرا إلى أن للمعهد علاقة وثيقة بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة التي تستقبل بدورها الكثير من الطلاب الماليين لتحضير الماجستير والدكتوراه زيادة على التخصص في اللغة العربية . كما أن للمعهد علاقة علمية وثيقة أيضًا مع جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية .
وقدم الشكر للمملكة لاعترافها بالبرنامج العلمي للمعهد في الإطار الأكاديمي .

تصريحان إيران المسيئة 
وحول التصريحات الإيرانية المسيئة للمملكة تجاه تنظيم الحج قال تيباري ” إن هذه التصريحات غير مستغربة من الإيرانيين بالنسبة لمن يعرف تاريخهم منذ فجر الإسلام ، حيث غيّروا وبدلوا في دين الله ” مؤكدا أن هذه التصريحات لا أساس لها من الصحة وتهدف لتفريق كلمة المسلمين وبث الضغينة وإضعاف الدول الإسلامية لفائدة أعداء الأمة . ولفت النظر إلى أن الإيرانيين يؤدون دورًا مزدوجًا بادعاء خدمة المسلمين وبطعنهم في نفس الوقت من الخلف غيلة.

المدعي العام للمحكمة العليا بمالي 

من جانبه عبر المدعي العام للمحكمة العليا رئيس البعثة المالية لبرنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة محمد تيجان دمبلي عن شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين ولشعب المملكة على كرم الضيافة .
وأكد أن التصريحات الإيرانية المغرضة باتجاه المملكة تعد من سخف الكلام ولا تحمل أي معنى ، وقال ” المملكة والعرب في الجزيرة العربية منذ الأزل هم الذين ينظمون شؤون الحج والحجاج ويتولون رعايتهم ووفادتهم والعناية بهم ويشهد القاصي والداني أن المملكة العربية السعودية تقوم بهذا الدور على أكمل وجه ” .
ونوه بما شهدته المملكة والحرمان الشريفان والمشاعر المقدسة من تطور في ميدان الخدمات والتجهيزات ، وقال ” حججت قبل خمس سنوات ولما عدت الآن لم أكد عرف منطقة الحرم المكي من عظم ما شهدته من تطور وتحسين “, سائلاً الله تعالى أن يعظم أجر خادم الحرمين الشريفين وأن يكتب لضيوف الرحمن حجًا مقبولاً وذنبًا مغفورًا .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com