المملكة اليوماهم الاخبارمكتبة الفيديو

قصة المرأة التي تولى الملك عبدالعزيز قضيتها بالطائف .. فيديو

فهد العتيبي – الرياض 

نشرة دارة الملك عبدالعزيز فيديو قصير يحكي قصة سيدة من أهالي الطائف استولى أهل زوجها على أرضها وتعنت أحد القضاة معها وأصدر حكما ضدها فعين الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن نفسه وكيلاً شرعياً لها ، على لسان وزير الحج السابق معالي الدكتور محمود مسفر .

وقال الدكتور محمود مسفر أن السيدة المسنة تدعى فاطمة بنت عبدالله الشافعي وكانت في الطائف عندما حدثت معركة الطائف وتوفى فيها زوجها حينها وجدت أقارب زوجها من استولى على ممتلكاتها ، وصدر من المحكمة آنذاك حكما يقضي بملكية أهل زوجها له فانزعجت .

وتابع بقوله فقيل لها هناك حاكما جديد فاذهبي إليه قالت أين هو قالوا لها في السقاف ، فذهبت إلى السقاف مشياً والملك عبدالعزيز رحمه الله خارج من القصر فصارت تصرخ يا عبدالعزيز يا عبدالعزيز بلهجتها البدوية العفوية فاقتربت منه فقالت له يا عبدالعزيز قتلتم رجالنا في الطائف وأتيتم إلى مكة لتنبهوا أموالنا ، فاستغرب الملك عبدالعزيز وهدأ من روعها فقال لها ما هي القصة فقالت له نزلت من كذا وكذا ووجدت وقاضي من قضاتك الذين وضعتهم في المحكمة حكم بالظلم فطلب من بن جميعة أن يحضر قرطاسه وقال له أكتب : إلى القاضي فلان الفلاني أنا وكيل هذه السيدة شرعاً أمامك وأخذت الورقة وهي لا تقرأ ولا تكتب وقالت له ما هي هذه الورقة ، فقال لها خذي هذه الورقة واذهبي بها إلى القاضي وذهبت بها إلى القاضي .

وأضاف أن القاضي في السابق كانت حين تدخل إليه يطردها ويهددها بالعسكري ، أما المرة هذه فجاءت له بورقة من الملك عبدالعزيز فكان الوضع مختلفاً جداً وقالت له جبت لك ورقة من سيد سيدك ، فتح القاضي الورقة وهو جالس فما رأى ختم الملك عبدالعزيز نهض واقفاً ووضع الورقة على رأسه ، فقالت له بلهجة عفوية : الله أكبر عليك خفت من عبدالعزيز وما خفت من رب عبدالعزيز ، هذا الموقف يعطي دلالة على عظمة الملك عبدالعزيز رحمه الله وغفر له وحكمته وحلمه وتواضعه  .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com