المملكة اليوم

بعد أن ختموا مناسكهم …دموع رحيل المتعجلين تنسكب في طرقات منى

خبر اليوم – بعثة المشاعر المقدسة :

ذرف حجاج بيت الله الحرام حال مغادرتهم المشاعر المقدسة ومكة المكرمة وعلى جنباتها دموع الفرح ودموع تحقق الأحلام حيث شهد المسجد الحرام اليوم كثافة كبيرة من حجاج بيت الله الحرام المتعجلين لأداء طواف الوداع بعد أن من الله عليهم بأداء الركن الخامس من أركان الإسلام بكل يسر وسهولة وراحة واطمئنان بفضل الله أولاً ثم بفضل الخدمات والجهود والإمكانات التي سخرتها المملكة لخدمتهم وراحتهم.

و رصدت عدسة ( خبر اليوم ) قوافل الحجيج وقد بدأت النفرة من مشعر منى المقدس إلى مكة المكرمة اقتداءً بقول الله تعالى (فمن تعجل في يومين فلا إثم عليه) لمن أراد التعجل والخروج من منى قبل غروب شمس هذا اليوم، وذلك بعد رميهم الجمرات.

وقد استقبل حجاج بيت الله الحرام مع إشراقة صباح اليوم ثاني أيام التشريق في جو آمن مطمئن تحفهم عناية الله ورعايته ثم جهود العاملين الذين جندتهم حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود لخدمة ضيوف الرحمن.

حيث قام ضيوف بيت الله الحرام برمي الجمرات الثلاث اتباعا لسنة الهادي المصطفى صلى الله عليه وسلم مبتدئين بالجمرة الصغرى فالوسطى ثم جمرة العقبة.

وتوجه الحجاج المتعجلون اليوم إلى بيت الله الحرام لأداء طواف الوداع اتباعا لقول الحق تبارك وتعالى (واذكروا الله في أيام معدودات فمن تعجل في يومين فلا إثم عليه ومن تأخر فلا إثم عليه لمن اتقى واتقوا الله واعلموا أنكم إليه تحشرون(

في حين سيمكث الحجاج الراغبون في التأخر إلى اليوم الثالث عشر من ذي الحجة في مشعر منى ويرمون اليوم الجمرات الثلاث كما رموها في يومي الحادي عشر والثاني عشر مبتدئين بالجمرة الصغرى فالوسطى ثم جمرة العقبة الكبرى. يتوجهون اليوم إلى بيت الله الحرام لأداء طواف الوداع ومن ثم يغادرون إلى أوطانهم وألسنتهم تلهج بالشكر لله سبحانه وتعالى على ما من عليهم من أداء مناسك الحج رافعين أكف الضراعة إلى الله سبحانه وتعالى أن يجزي خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد وسمو ولي ولي العهد وجميع العاملين في حج هذا العام خير الجزاء على ما قدموه من خدمات جليلة لضيوف الرحمن والسهر على راحتهم وتأمين حجهم وسلامتهم.

من جهته رفعت قوة الدفاع المدني لدعم الحرم، عدد نقاط تمركزها داخل وخارج المسجد الحرام إلى أكثر من 80 نقطة، لتقديم الدعم والمساعدة للحجاج الذين قد يتعرضون لأي مشكلات صحية نتيجة الزحام أو السقوط أثناء طواف الوداع، وتنفيذ خطط الإخلاء الطبي للمرضى وكبار السن، إلى جانب مساندة قوات الأمن بالحرم في حالات الطوارئ.

وأكد العميد أحمد بن عبدالعزيز الدليوي مدير الإدارة العامة للدفاع المدني بالعاصمة المقدسة، جاهزية جميع مراكز ووحدات الدفاع المدني لاستقبال الحجاج لأداء طواف الوداع من ظهر اليوم وحتى صباح يوم الرابع عشر من ذو الحجة من خلال تكثيف الخدمات في جميع الطرق التي يسلكها الحجاج المعجلين وكذلك المتأخرين بإتجاه الحرم المكي الشريف ونشر عدد من الوحدات والفرق في المنطقة المركزية للتدخل السريع في حالات الطوارئ لافتا إلى أن خطة الدفاع المدني في وداع ضيوف الرحمن تتضمن أيضاً تكثيف أعمال الإشراف الوقائي على كافة منشآت إسكان الحجاج بالعاصمة المقدسة، للتأكد من خلوها من أي مخالفات لاشتراطات السلامة، وقد تمثل خطراً على سلامتهم طوال فترة تواجدهم بها قبل المغادرة سالمين غانمين بمشيئة الله تعالى.

 

3e3261af-ec29-4195-9177-6e49bc0d0b95 3f935278-422b-4332-8736-bcbaa18987b2 d0af35ef-78a2-47bf-88d2-074a796e4c32

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com