اليوم الوطني

محافظ القريات: اليوم الوطني السادس والثمانون ذكرى عزيزة على قلوبنا

في كلمة قال سعادة محافظ القريات الأستاذ عبدالله بن صالح الجاسر ” تحل ذكرى عزيزة على قلوبنا في اليوم الوطني السادس والثمانون لتوحيد بلادنا العزيزة (بإذن الله ) على يد الملك الموحد عبدالعزيز آل سعود يرحمه الله ورجاله المخلصين الذي ارسي دعائم الأمن والإستقرار والرخاء لبلاد عانت قبله من الفرقة والفقر والتشتت ، فقد وضع رحمه الله في السنوات الأولى القواعد المتينة لدولة أصبحت خلال عدة عقود في مصاف الدول المتقدمة ، فكان توحيد هذه البلاد معجزة أذهلت كل من يعرف تاريخها ، ولكن بفضل الله سبحانه ثم قدرات الملك عبدالعزيز وثاقب رأيه وحكمته جعلت من المستحيل ممكناً ومن الحلم حقيقة وواقع ، وهذه البلاد ولله الحمد تعيش فرحة التوحيد وذكرى التأسيس الذي وضع لبناتها من بعده أبناءه رحمهم الله ثم هاهي تواصل الصعود المتزن لمصاف الدول المتقدمة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله وتحضى بمكانة متقدمة على مستوى العالم إقتصادياً وسياسياً وثقافياً ولها الريادة في عالميها الإسلامي والعربي بما تقدمه حكومتها من خدمات لضيوف الرحمن في موسم الحج ومواسم العمرة الدائمة .

ولم يمنعها من مواصلة التنمية قيامها بالدفاع عن أرض الوطن التي وقف فيها جنودنا البواسل موقف الأبطال في الذود عن وطنهم ومن خلفهم مواطني هذا الوطن المعطاء حيث يقفون خلف قيادتهم الرشيدة قلباً وقالباً بفضل الله في وجه كل من يريد زعزعة أمن هذا الوطن والتي وقفت حكومتنا الرشيدة بفضل الله بوجه كل فرد أراد العبث بأمن الوطن ولم يثنها عن مواصلة التنمية تربص المغرضين بالوطن ، ومن ذلك صدور التوجيهات الكريمة بالموافقه على رؤية (2030) الإقتصادية الشاملة لمواصلة العطاء والتنمية ولا شك أن هذه الريادة وتلك المكانة للمملكة مشهود لها من دول كثيرة ووسائل إعلام منصفة وليس غريباً على دولة تتخذ من الإسلام ديناً والقرآن الكريم دستوراً ومنهج حياة أن تكون في هذ المكانة المميزة.

وبهذه المناسبة أرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد وزير الدفاع ولصاحب السمو الملكي أمير منطقة الجوف وأسأل الله تعالى أن يديم على بلادنا نعمة الأمن والإستقرار ويحفظ خادم الحرمين الشريفين ويمد بعمره وأن يحفظ سمو ولي العهد الأمين ويسدد على طريق الخير خطاهم ويمدهم بتوفيقه ويديمهم ذخراً لوطنهم ولمواطنيهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com