اليوم الوطني

محافظ القنفذة يرفع اسمى التهاني والتبريكات لخادم الحرمين بمناسبة اليوم الوطني

خبر اليوم – حسن العمري : 

رفع محافظ محافظة القنفذة  فضا بن بيّن البقمي التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع حفظهم الله والشعب السعودي بمناسبة ذكرى اليوم الوطني الـ 86 للمملكة و
إننا نحتفل في هذا اليوم بذكرى عزيزة وغالية على نفوسنا، وخالدة في قلوبنا وهي ذكرى اليوم الوطني، التي تعد مناسبة تدعوا جميع أبناء هذا الوطن المعطاء للفخر والاعتزاز بالمجد الخالد الذي صنعه الآباء والأجداد على هذه الأرض الطاهرة، وفي مقدمتهم المؤسس الأول لأمجادها المغفور له بإذن الله الملك عبدالعزيز بن عبد الرحمن آل سعود رحمه الله الذي كان مثالاً حقيقياً في الصبر والعطاء والشجاعة والإقدام والحنكة والذكاء وبُعد النظر والتسامح ميينا أن اليوم الوطني نموذج عالمي في الوحدة الوطنية الراسخة فجدير بنا اليوم ونحن نعيش عبق هذه الذكرى الجميلة أن نتمسك بنهج الآباء والأجداد ونحرص ونحافظ على كل المنجزات والأمجاد وأن نعمل بجد واجتهاد لكي نسابق الزمن لنسطر صفحات أخرى مضيئة في تاريخ هذا الوطن الحبيب، واليوم فرصة للتأكيد على أبناء الوطن على تلاحمهم والتفافهم حول قيادتهم الرشيدة وتجديد العهد والوفاء بينهم على مواصلة المسيرة وحمل الأمانة والمسؤولية لتظل ترفرف على هذا الوطن وعلى أبنائه رايات الأمن والاطمئنان والخير والرفاهية في ظل هذا الوطن المعطاء
وأكد أن أهم ما يميز المواطن السعودي هو الحس الوطني الذي يملكه جميع أبناء هذا الوطن من خلال وقوفه صفاً واحداً مع قيادته، وذلك حرصاً منه على استتباب الأمن، وحتى يعيش المواطن في رخاء مستمر، حيث لا تزال الدولة السعودية تواصل عطائها المستمر في خدمة الدين ثم الوطن ولعل نجاح موسم حج عام 1437هـ أكبر مثال على حرص قيادتنا الرشيدة على خدمة الدين من خلال خدمة ضيوف الرحمن ، والعمل على راحتهم ، من خلال تجهيز كافة الخدمات والسبل لتسهيل الحج عليهم .
وبين أن هذه الذكرى الغالية تجعلنا نقف مع أنفسنا كي نقيّم أدوارنا كل في موقعه، ونعمل جميعاً على تعزيز الإيجابيات ومحاربة السلبيات مهما كانت بسيطة وقليلة، ناظرين بعينٍ فاحصة إلى المستقبل الزاهر الذي ننشده لهذه البلاد الغالية ولعل ما قدمته حكومة خادم الحرمين الشريفين لأمانة المنطقة الشرقية وبلدياتها من دعم لامحدود من خلال الميزانيات الضخمة التي تشهدها المملكة في عهده الميمون تظل شاهداً على اهتمامه بما يحقق الازدهار لهذه البلاد الطاهرة .
مضيفاً إن الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود  رحمه الله ـسطر أروع الملاحم الوطنية البطولية في التاريخ الحديث, واستطاع أن يضع اللبنات الأساسية للوطن، ووحد أركانه وأسس بنيانه تحت راية التوحيد، وواصل المسيرة المباركة أبناءه الذين كان لكل منهم بصمة واضحة في مسيرة الإعمار والإنجاز والنهضة التي نعيشها حاليا، منوهاً أن المواطنين يشهدون في عهد خادم الحرمين الشريفين  أيده الله  عهد الرفاهية والخير للوطن والمواطن وإنجازات تنموية عملاقة في بناء المرافق؛ ولا تزال العطاءات والنماء وسخاء التطور في جميع أرجاء الوطن شاهدةً على ما نلمسه في هذا العهد الزاهر, وما توالت عليه النهضات في مختلف المجالات من خدمات تعليمية وصحة ونهضة عمرانية واقتصادية.
وإن هذه المناسبة تدعونا إلى تعزيز روح الانتماء, وحب الوطن والوحدة, والتكاتف من أجل البناء, وزرع محبة هذا الوطن في نفوس الأبناء, متذكرين دائماً الدور البارز للمؤسس ـ طيب الله ثراه ـ سائلاً الله أن يحفظ لهذه البلاد أمنها واستقرارها بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله  مضفيا أننا في تطور ملوس اجتماعيا واقتصاديا وثقافيا تعتبر عن رؤية 2030 لهذا الوطن الشامخ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com