أخبار دوليه

“الحوثيون” يعلنون الإفـراج عن 32 محتجـزاً لديهم في صنعـاء

أعلن الحوثيون فجر اليوم الاثنين، إفراجهم عن 32 محتجزاً كانوا في سجونها بالعاصمة اليمنية صنعاءوقالت قناة “المسيرة” الناطق باسم الجماعة عبر موقعها الإلكتروني، تم الإفراج عن 32 شخصًا من “المغرر بهم” (المؤيدين للحكومة اليمنية والتحالف العربي).

وأضافت القناة بأن عملية الإفراج عن الأشخاص الذين “أُسروا في جبهات القتال”، تأتي استجابة لدعوة أطلقها زعيم الجماعة “عبد الملك بدرالدين الحوثي،

وكان الحوثيون وحلفائهم من القوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح، شنوا حملة اعتقالات ضد مدنيين معارضين لهم، في أعقاب تدخل قوات التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن، أواخر مارس/ آذار من العام الماضي.

وإذا ما صحت عملية الإفراج، التي لم يتم التأكد منها من مصدر مستقل، فإن عدد الذين أطلقت الجماعة سراحهم منذ مطلع شهر رمضان، يكون قد وصل إلى 716 شخصًا، من ضمنهم عناصر في “المقاومة” والقوات الحكومية، أُسروا خلال المعارك.

وجاءت عملية الإفراج عن المحتجزين في صنعاء، بعيداً عن المشاورات التي ترعاها الأمم المتحدة بين أطراف النزاع اليمني، والتي تبحث في مسألة الإفراج عن الأسرى من الجانبين، دون تقدم يذكر.

وكان الإنجاز اليتيم لهذه المشاورات، منذ انطلاقتها في 21 أبريل/نيسان الماضي، الاتفاق على تشكيل 3 لجان (الأمنية، السياسية، الإنسانية)، أوكل إليها مناقشة النقاط الخمس المنبثقة من القرار الدولي 2216.

وتنص النقاط الخمس على انسحاب الحوثيين وقوات صالح من المدن التي سيطروا عليها منذ الربع الأخير من 2014، وبينها العاصمة صنعاء، وتسليم الأسلحة الثقيلة، واستعادة مؤسسات الدولة، ومعالجة ملف المحتجزين السياسيين والمختطفين والأسرى، والبحث في خطوات استئناف العملية السياسية.

 

المشاركات والتعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها ولا تمثل الرأى الرسمى للصحيفة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com