كتاب خبراليوم

لماذا تبليك المشاهير ؟

بقلم : محمد آل راجح 

قبل أن أبدي رأيي عن حملة (تَبْلِيك) المشاهير التي انطلقت قبل ٣ أيام اصطدمت بصخرة المصطلح ، وبقيت لحظات أفكر في كلمة تبليك ماذا تعني ؟ ..وعادت بي الذاكرة إلى أيام الدراسة ، تذكرت معلماً كان يقول : من الخطأ أن نقبل بأي لفظ لم يرد في المعاجم اللغوية المعروفة .

كنت أتساءل آنذاك (وبحذر من ثورة المخالفين الجنونية وحدّتهم مع من خالفهم الرأي) أننا لو ركّزنا على بعض الألفاظ والمصطلحات لوجدناها مولودةً في فترة قريبة ، ورغم ذاك حصلتْ على جواز سفر مختوم إلى قاموسنا اللغوي اليومي بفضل تعارف الناس عليها .

والٱن يتجدد لديّ نفس السؤال ، وأضيفُ عليه : هل المصطلحات الجديدة رفاهية أم أننا لم نجد ما يُعبّر عن احتياجنا في قاموسنا ؟.
تلك مجرد خواطر لا نريد أن تصرفنا عن محور حديثنا : هل نحن مع أو ضد حظر متابعة المشاهير؟ ..

والحقيقة إني كنت أعتقد الإجابة بنعم أولا فيه نوع من المجازفة ، وبعد تتبّع المشاركات في الحملة ومنطقية الأسباب المؤدية ( للتبليك) أقتنعت تماما. وأصبحت أنظر من زاوية المؤيدين الذين يرون أثراً سلبياً لهؤلاء على شريحة من المجتمع خصوصاً النساء والأطفال . فالمطلقة_ مثلا _ نشرت قصة طلاقها وعممت سلبيّتها وأفسدت البيوت المستقرة ، والمسّوق والمسوقة حمّلت رب الأسرة تكاليف الذهاب إلى المطعم الفلاني وشراء الوجبة الفلانية ، كذلك الجانب الإنساني يكاد يكون مفقودا من محتوى أولئك المهرجين . وأشك أن كل المشاهير السلبيين يدركون حجم الخطر الذي يخلفونه على تلك الشريحة .وعسى أن تعمل لهم الحملة صدمة ضمير ليصحوا من سبات المنافع الشخصية . وإن شاء الله هذا الوعي المجتمعي يساهم في تصحيح الكثير من السلبيات في المجتمع.

‫3 تعليقات

  1. مقال متزن في الطرح،،نعم ففيه مشاهير لهم جانب انساني وتوعوي يحتاجه المجتمع ويصله بسرعة عبر هؤلاء المشاهير؛لكن بالمقابل هناك فئة منهم لا اهداف لعم الا اهداف شخصية بحتة..وأظن أن هاشتاق حملة تبليك حمقى المشاهير هو الذي يجب أن يطرح وقد طرح…كاتب جميل وسلس وطرح رائع…محمد آل راجح لا تبخل علينا بإطلالاتك المميزة عبر قلمك فنحن بحاجة إلى مناقشة هيك مواضيح…تحياتي لك…

  2. المشاهير..هم ناس أرى أنهم أذكيا إجتماعيا ولهم قبول اجتماعي…ليش ما نسوي حملة نعدعو فيها المشاهير للايجابية ونطلب منهم خدمة المجتمع والمساهمة في تصحيح بعض المفاهيم الخاطئة..الا ترون ان حملة تبليكهم راح تزيد شهرتهم وتلفت الانظار لهم أكثر…ويصبحون أكثر عداءا ونخسرهم كم واحد بسيوى لهم بلك ..قليل ..قليل..نخسرهم كذا ونجلهم أكثر لا مبالاة….غيروا الفكر الخاطئ بالمعاملة والتوجه الصحيح..وليكن لنا في رسولنا قدوة حسنة..
    خلو هاشتاق..#المشاهير_لمساعدة _المجتمع..
    وغيروا من زاوية النظرة السلبية لهم..صدقوني لم يستهروا الا لشيء وجانب اكثر تميزا من البقية واعرف كثير حاولوا لكن فشلوا…ما دام وصل للشهرة بالعافية بس نبغاهم يشاركون المجتمع قضاياه ورفع سلبياته مثل احترام النظام والنظافة و الترشيد للمكهربا والمياه والنظافة في الامكان العامةوالمساجد واحترام ممتلكات الوطن من حدائق ومرافق ومدارس فهي للجميع بدون استثناء فهي لنا ولأجيالنا القادمة…المشهاير سلاح ذو حدين خلوكم في صفهم واستفيدوا منهم ولو بجانب يسير فالشيء القليل منهم قد يكون ذو أثر كبير..لكن نحسدهم بالعافية عليهم ..يستاهلون ماوصلوا الا بجهد وكاريزما لا تتوفر عند غيرهم وهو موهوبون حتى لو ظننا أنهم حمقى وأسأنا الظن فيهم…هم يبدون على سجيتهم بدون تكلف وجمعوا ملايين المتابعين…مرحبا بهم لكن ليساهموا معنا في رفع الوعي ولو قليلا..

  3. صحيح ليس كل المشاهير على درجة واحدة من السوء ، والمفسدين منهم يمثلون الاكثرية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com