المملكة اليوم

قانوني : معنف أبنه بجدة جريمة بحسب نظام حماية الطفل

خبراليوم – عبدالرحمن العاطف – جدة 

علق المحامي والمستشار القانوني عامر فلاتة على حادثة اعتداء مواطن على أبنه بوسط طريق عام بجدة أمام المارة بقوله من المؤسف أن يأتي التعدي بهذه الصورة ممن يفترض أن يكون مصدر أمان ومنبع حنان للطفل، ولاشك أن ماقام به اﻷب ليس له ما يبرره ويعتبر جريمة بحسب نظام حماية الطفل تجعل اﻷب محل مسائلة وتحقيق أمام النيابة العامة ومحاكمة أمام قاضي الجزائية لتقرير العقوبة التعزيرية المناسبة في حقه بقدر الأذى الذي لحق باﻹبن.

وأضاف فلاته يغفل بعض اﻵباء حجم اﻵثار النفسية والسلوكية السلبية التي يتركها اﻷعتداء على الطفل، كما يعتقد آخرون أن الضرب المبرح حل لتقويم سلوك اﻹبن العاق في حين أن النظام كفل للوالدين أشد الضمانات حيال عقوق اﻷبناء بل جعله على قائمة الجرائم الكبرى الموجبة للتوقيف مالم يصفح الوالدان، فكان على هذا اﻷب مهما بلغ حجم السلوك الصادر من اﻹبن إما إحتواء المشكلة بحكمة وصبر أو اللجوء لمركز الشرطة

تعليق واحد

  1. صحيح ،صحيح ان للاب حق على ابنه ولكن ما حصل مؤسف ولكن مثل هذا النوع من امهات او اباء يستخدمون الضرب كوسيلة لحل المشكلة او سلبية الابناء ،الخطأ ليس ضربهم ولكن ضربهم اكثر من مرة هنا يكون العنف الوسيلة الوحيدة هنا الخطا ان تحاول استخدام نفس الطرق اكثر من مرة بانتظار نتيجة مختلفة ،لا تكرر ايها الاب محاولة استخدام نفس الحل لحل مشكلة اسرية فذلك يفاقم المشكلة ويزيد من الضرر خاصة على حياة الابن ،فعنف لايام ربما يوقف اخطائه المبرره لضربه مدة قصيرة ولكن يستحيل التحكم به عندما يكبر وسيزيد عناده ويصبح اسوأ ،جميع الاباء والامهات يربون ابنائهم بارتجالية كلن لديه طريقته في التربية ولكن لم ياخذ احد منهم دورة او دراسة كيف يربي ابنائه ،فالتربية ليست كما تظنها ايها الاب هو مجرد شي يتقنه الاب دون دراسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com