أخبار دوليه

خيوط التدخل الإيراني تتكشف في انتخابات العراق

خبراليوم – وكالات 
تستمر خيوط التدخل الإيراني في الانتخابات البرلمانية في العراق في التكشف، بعد محاولة نظام طهران دعم ترشح قيادات من ميليشيات الحشد الشعبي في الانتخابات المقرر إجراؤها في مايو المقبل وكشفت مجلة فورين بوليسي بوجود مخاوف أميركية، إزاء ترشح قادة من هذه الميليشيات في الانتخابات.

ونقلت المجلة عن السفير الأميركي السابق لدى العراق، أن ترشيح زعماء من ميليشيات الحشد الشعبي في الانتخابات، هو جزء من سياسة إيران الكبرى في المنطقة المخاوف الأميركية عززتها أيضا ما كشفت عنه مواقع عراقية عن وجود صفقات يعمل عليها النظام الإيراني في العراق من أجل الإطاحة برئيس الحكومة حيدر العبادي في الانتخابات المقبلة.

وبحسب المصادر العراقية، فإن إيران تعمل مع حلفائها في العراق على تشكيل ائتلاف، يقطع الطريق أمام العبادي من الحصول على ولاية ثانية، وتنصيب بدلا عنه قائد ميلشيات الحشد الشعبي هادي العامري.

والعامري قائد منظمة بدر، أحد أذرع إيران العسكرية في العراق، وسعى النظام في طهران مرارا من أجل توليه منصبا أمنيا في الحكومة العراقية منذ عام 2014.

وكان لإنشاء ميلشيات الحشد الشعبي بعد ذلك لقوة عسكرية في الحرب ضد داعش في العراق، وتزعم العامري لها دور في إبطاء توليه لمنصب حكومي رفيع ، وتعود إيران في محاولة جديدة لدعم العامري من أجل تكريس همينتها على رأس السلطة في العراق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com