الصحفي المتخصص ضرورة حتمية

الصحفي المتخصص ضرورة حتمية
https://www.kabrday.com/?p=141054
الزيارات: 9029
التعليقات: 0

بقلم الدكتور / ساعد ساعد 

ان البيئة الاعلامية اليوم تعيش تحولا رهيبا بفضل التطورات التكنولوجية التي غيرت ليس في المضامين الاعلامية فقط، بل حتى في الاساليب وطرق النشر وفي الادوات وفي الوظائف كذلك  ولايزال التحول مستمر لحد كتابة هذه الاسطر مؤثرا ومغيرا في اعراف العمل المتعارف عليها سابقا، وفي المؤسسات الاعلامية التقليدية سواء كانت ورقية او اذاعية وتلفزيونية او الكترونية  حيث ما فتأ يطرح الكثير بضرورة وجود اعلام متخصص في الجامعات وبرامج التدريس والتدريب بعيدا عن الشمولية التي تنتهجهاوسائل الاعلام المختلفة اليوم.

هذا الجدل والنقاش والتحدي تعيشه يوميا اسرة الاعلام حول من تكون له الأسبقية والافضلية في العمل والتوظيف والتغطيات الصحفية. هل الصحافي المتخصص في مجال ما أم الشامل الذي يكتب في كل المجالات؟ مع ان البعض منهم اكتسب التخصص بالتجربة والممارسة اليومية وليس وفق نمط منهجي درسه في الجامعة وهذا الغالب في واقعنا الحالي.

مع انالتوجهات العالمية في مجال التدريس الحديثة تتجه الى أهمية التخصص في مجال الاعلام، فهناك شعب الاعلام متخصصة في الاقتصاد واخرى في التكنولوجيا والجوانب العلمية اخرون في مجال الازمات وما شابه وغيرها كثير ، وفي رأينا أن التوجه نحو التخصص في المجال الصحفي ضرورة وخيار لابد منه

ليس فقط في جانب التغطيات اليومية والحوارات والتحقيقات، بل في التكوين والتلقي في الجامعة، لان التكوين الجيد واختيار التخصص وفق الرغبة ، يجعل صحفي المستقبل ملما بجوانب مجاله وخلفياته وابعاده والتطورات التي تحصل ، ومن ثم قد لا يحتاج لخبير او محلل لاستشراف ماذا سيحدث او خلفيات ماذا يجري .

فاذا كانت الدولة باختلاف مؤسساتها عسكرية ومدنية بحاجة الى اعلام أمنى وسياسي وثقافي يترجم الاهداف الكبرى والتوجهات الاستراتيجية، فان التوجه نحو اعلام اقتصادي متخصص في مجال البترول والطاقة والنفط ضرورة لابد منها، نظرا لجملة من الاعتبارات تأتي في مقدمتها ان البترول يعتبر عمود الاقتصاد الوطني والدولي،ثم التوازنات الدولية والمواقف السياسية والصراعات تقوم على الطاقة، ناهيك عن الازمات وافتعالها كلها تقوم على هذا العمود الاقتصادي الحساس.

فالأعلام البترولي وهو نمط من انماط الاعلام الاقتصادي المتخصص في الدولة يهتم في الاساس بمتابعة ومعالجة الأحداث والتطورات التي لها علاقة بموضوع البترول والغاز والنفط وكل الجوانبالمختلفة المتعلقة بالطاقة عموما بما يخدم مصالح الوطن داخليا وخارجيا، ولا تتوقف مهمته عند هذ الحد، بل يشمل مجالات الاعلان وتقديم صورة ممتازة للاستثمار وللمؤسسة والدولة عموما ، الى جانب التعاون والمنافسة وتقارير الجدوى والعوائد المالية ومردودية المشاريع، وكشف (تجار) الازمات وتوعية المجتمع بمخاطرها . ونفس المفهوم يسقط على الصحفي المتخصص وعلى الجامعات ومؤسسات التكوين في هذا التوجه الاستراتيجي.

وبالتالي لابد من اعتماد التخصص في المجال الصحفي، ليس فقط كما ذكرت انفا في التغطيات الصحفية المتنوعة،بل اولا في مجال التكوين والتدريس من خلال استحداث تخصصات ذات صلة بالمحيط الاقتصادي والمتغيرات الدولية واعلام الازمات، ومنها الاعلام البترولي باعتبار ان البترول يعتبر العمود الرئيسي لاقتصاد البلاد.

 

 

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com