حنين واشتياق يلف سفرة الطلبة السعوديين المبتعثين الرمضانية

حنين واشتياق يلف سفرة الطلبة السعوديين المبتعثين الرمضانية
https://www.kabrday.com/?p=143647
الزيارات: 3843
التعليقات: 0

خبراليوم – لؤي حزام – مكة 

حنين واشتياق يلف سفرة الطلبة السعوديين المغتربين الرمضانية في الدول المبتعثين إليها  ، حين يجتمعون على سفرة واحدة ليعيدوا الأجواء العائلية التي افتقدوها في شهر رمضانبين أسرهم . 

معاذ البشير : أشتاق للدقة المدينية والفول والسوبيا 

بدورها تواصلت ” خبراليوم ” هاتفياً مع بعض المبتعثين ، والذي اوضحوا كيف يقضون أوقاتهم في نهار رمضان وما هي الآكلات التي يقومون بإعدادها في البداية قال المبتعث معاذ البشير ، أن أجواء رمضان في الصين مختلفة تماماً عن السعودية موضحاً أنه يشتاق لعائلته في المدينة المنورة والسفرة الرمضانية التي تحتوي على الدقة المدينية والفول والسوبيا كأطباق أساسية مشيراً إلى أنهم يجدون معاناة في العثور على رقائق السمبوسة الأمر الذي يضطرهم لإعدادها بواسطة الدقيق.

توزيع المهام وإعداد الأطعمة بين المبتعثين 

وأضاف بعد إنتهاء الدوام في الجامعة نلتقي نحن الطلبة لتوزيع المهام فيما بيننا ، فالبعض يقوم بإعداد الشوربة وآخرون يقوموا بتجهيز السمبوسة والمعجنات وغيرها.

صلاة التراويح في شقة أحد الزملاء وتحضير السحور 

ولفت أن الصيام في الصين ١٧ ساعة مبيناً أن الفترة قصيرة بين المغرب و العشاء ، فنجتمع نحن الطلاب بشقة زميل لاداء صلاة التروايح ومن ثم الرجوع للمنزل و تحضير وجبة السحور ، و غالبا السحور يكون أكل خفيف جداً لأن الامساك في الصين لا يشعرني بالجوع أو العطش بسبب أن الجو معتدل جدا . 

القرشي : رمضان خارج الوطن له إحساس مغاير 

ويقول عصام عجلان القرشي رئيس قسم التحرير في منظمة سعوديون في أمريكا ” أحد الطلبة المبتعثين في أمريكا ” أن رمضان خارج الوطن له إحساس مغاير عن الوجود في الوطن وخاصة مع الأجواء العائلية، مبيناً أنه يجتمع مع زملاءه السعوديين على سفرة واحدة كالعائلة الواحدة لافتاً إلى أن الإحساس بالوحدة يتأجج خلال شهر رمضان، لأنه شهر الألفة والمودة الذي لا تكتمل فرحته إلا بالأجواء العائلية.

القرشي : افتقدت صلاة التراويح في الحرم منذ 7 سنوات 

ويكمل القرشي : بصفتي أحد سكان مكة المكرمة فإنني أحن إلى المسجد الحرام والأجواء الروحانية في هذا الشهر الفضيل وكذلك أكلات والدتي الرمضانية بالإضافة إلى صلاة التراويح في المسجد الحرام ، مبيناً أنه للعام السابع على التوالي يبتعد عن الأجواء الرمضانية الجميلة في السعودية.

سمندر : اشتاق للإفطار بجوار والدتي وأكلها اللذيذ 

ويستلم زمام الحديث زميله عبدالرحمن سمندر قائلاً ” أكثر شيئاً افتقدته في رمضان الإفطار مع عائلتي وسحور والدتي مبيناً أنه يشتاق للشوربة والسمبوسة والفول والأكلات الشعبية مشيراً إلى أن بتابع الأجواء الرمضانية والروحانية عبر مواقع التواصل الإجتماعي المختلفة لكي يعيش هذه الأجواء لو إكترونياً.

 

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com