جمعية المحافظة على المروءة

جمعية المحافظة على المروءة
https://www.kabrday.com/?p=157893
الزيارات: 3357
التعليقات: 0

بقلم د. شلاش الضبعان 

قرأت في كتاب باقات الورود النضرة من حكايات المسلمين العطرة: كان فارس من العرب يجتاز على جواده بادية اشتد فيها القيظ، وتحولت رمالها إلى ما يشبه الجمر، فلقي في طريقه رجلا كان يمشي على قدميه وهو حاف، فرق له الفارس، فنزل عن فرسه، ودعا الرجل الماشي للركوب على جواده، لكن هذا الماشي كان لصا محترفا من لصوص الخيل، فما أن تمكن من ظهر الجواد حتى عدا به لا يلوي على شيء، فناداه صاحبه قائلا له: لقد وهبتك الجواد، فلن أسأل عنه بعد اليوم، ولكني أطلب منك أن تكتم هذا الأمر عن الناس كي لا ينتشر بين قبائل العرب، فلا يغيث القوي الضعيف، ولا يرق الراكب للماشي، فتزول المروءة، فلما سمع اللص كلامه، أخذه الحياء، وأعاد الجواد إلى صاحبه، ولم يرض أن يكون أول داع إلى القضاء على المروءة.

وفي وقتنا الحاضر تتداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي قصص غير موثقة لا تقدم أكثر من القضاء على المروءة وتقليل فعل المعروف ونشر النظرة التشاؤمية في المجتمع، حتى أصبح البعض قبل أن يفعل المعروف يحسب ألف حساب.

المروءة في المجتمع العربي والمسلم هي من أعظم ما يميزه بشهادة العالم، ولذلك يجب أن نحافظ عليها ونرسخها في مجتمعنا، وقد يكون دور كل واحد منا في المحافظة على المروءة من خلال تفعيل أكثر من وسيلة:

عدم التساهل في نشر كل ما يصلنا، حتى ولو كان صدقا، فما الفائدة التي نجنيها من تشويه صورة مجتمعنا؟!

وأيضا الدعوة للمروءة والتربية عليها والمنافحة عنها، سواء من الآباء والأمهات، أو المعلمين والمعلمات، أو أصحاب التوجيه والتأثير بكل وسيلة ممكنة.

وأهم الوسائل أن نحفظ نحن مروءتنا فنسير على ما سار عليه آباؤنا، في كل سلوك من سلوكياتنا، ومع كل من حولنا قريبا كان أو بعيدا، مهما كانت تصرفات الآخرين، ومهما كانت المعيقات، فمن بنى مروءته على أفعال غيره لن يكون إنسانا ذا مروءة، وهي خسارة فادحة في الحاضر والمستقبل، عليه قبل أن تكون على غيره.

رجل لا يتمتع بالمروءة لن يتمتع بالاحترام.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com