الآبار المكشوفة مصائد تتربص بالأهالي في #تربة ( صور )

الآبار المكشوفة مصائد تتربص بالأهالي في #تربة ( صور )
https://www.kabrday.com/?p=163581
الزيارات: 9445
تعليقات 3

خبراليوم – إعداد وتصوير : أمل البقمي – تربة 

طالب سكان محافظة تربة والمراكز والقرى التابعة لها  الجهات المختصة بردم أو تسوير الآبار الارتوازية و الجوفية المهجورة ، التي تنتشر في بعض المزارع والأحياء السكنية لافتين أنها اصبحت مصائد تتربص بحياة الناس والحيوانات إضافة إلى أنها بيئة حاضنة  لتجمع الحشرات والزواحف السامة بها مثل العقارب والثعابين ، وبينوا لـ” خبر اليوم ”   أن بعض تلك الآبار تحولت إلى حواية للنفايات قد تتفاعل وتنتج عنها مواد سامة تسبب تلوثاً بيئياً ، مطالبين الجهات المعنية بوضع تدابير عاجلة لتلك المعضلة التي أخذت في التنامي بشكل كبير .

فهد البقمي : عدد كبير من الآبار المهجورة بدون سواتر 

وبين المواطن محمد فهد البقمي أن هناك المئات من الآبار المهجورة ، التي تنتشر في مزارع تربة وقرها  لا جدوى من وجودها بعد ان هجرها  أصحابها ، مبيناً  ان بعض الآبار يتجاوز عمقها 50م  مساوية لسطح الأرض وليس لها مسيجات أو سواتر ، وترك تلك الآبار مكشوفة تشكل خطراً لا يمكن تجاهله على سلامة الناس وحيواناتهم ، مؤكداً  أن بعض الحيوانات تسقط فيها ما يؤدي إلى بقائها أياماً داخل تلك الآبار وتالياً نفوقها، وانبعاث روائح كريهة منها مشددا على اهمية ردم الآبار أو تسويرها بطريقة تجنب المارة في المزارع الوقوع فيها  ، ومحذراً من أن تركها قد يحولها إلى بيئة حاضنة  لتجمع الحشرات والزواحف السامة كالعقارب والثعابين.

محمد عويش : السكان حولوا الآبار مكباً لنفاياتهم 

المواطن محمد عويش قال أن تربة وضواحيها تحتضن الآف الآبار الارتوازية في المزارع ووسط الأحياء السكانية ، وترك الكثير منها مكشوف دون تسوير او وضع مسيجات يحمي المارة يزيد من خاطرها لاسيما الصغار الذين لايدركون مغبة الوقوع فيها ، واصفا تلك الآبار بـالمصائد غير الحية التي تتربص بحياة الاشخاص الذين يمرون بتلك المناطق في ساعات الليل ، مضيفاً أن البعض اتخذ منها مكباً للنفايات مطالباً الجهات المختصة بوضع حلول  لهذه الظاهرة التي تهدد السلامة العامة للسكان ، وتسببت في وقوع حوادث الغرق المؤسفة وإلزام ملاكها بتنفيذ شروط لسلامة  أو العمل على ردمها عند  عدم الاستفادة منها .

محسن الهذيلي : الآبار تهدد حياة صغار السن والحيوانات 

وقال محسن الهذيلي  إن الآبار الجوفية المهجورة لاتزال موجودة في مناطق عدة  من محافظة تربة ، لاسيما  نوع آخر من الآبار وهي الارتوازية  التي تنتشر خارج المزارع وفي الاحياء السكنية بعد ان قام بحفرها المواطنون  للحصول  على الماء من خلالها  ، لافتاً إن هذا النوع من الآبار يتعين التعامل معه بسـرعة  لخطورته على السكان لاسيما الصغار وكبارا السن الذين يعبرون الشوارع دون علمهم بتلك الآبار مطالباً  الجهات الحكومية المعنية تنظيم حملة لرصد تلك الآبار الخطرة  القريبة من الأحياء السكنية ووسطها  والعمل على ردمها بالصورة الصحيحة قبل أن تتحول إلى وكر يستقطب العديد من الحشرات والثعابين السامة .

 

 

التعليقات (٣) اضف تعليق

  1. ٢
    زائر

    الابار ذي ليش ماسكروها خطره خاصه على الاطفال

  2. ١
    زائر

    لاسمح الله وطاح فيها شاب ولا طفل يكون ضحية ابار؟!

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com