أحمد الملوحيكتاب خبراليوم

اليوم المجهول

أحمد الملوحي 

ما أن دلفت إلى المنزل أنز عرقاً بعد أن اختار مكيف السيارة هذا الوقت من النهار اللافح أثناء عودتي من المدرسة ليعلن التوقف عن أداء مهامة ، حتى كان ابني يقف في انتظاري و غلالة من الحزن توشح وجهه وقبل أن أتفوه بكلمة واحده بادرني قائلاً ( ليش يا بابا ما ذكرتني بيوم المعلم ) .

ازدردت ريقي وهويت على أريكة قريبة أنظر نحوه متعجباً ، ثم تابع يحدثني بنبرة غاضبة عن أحد معلميه وما يكنه له من محبه وكيف يحسن معاملتهم ويجيد إيصال المعلومة لهم وكم كان يتمنى أن يهنئه بهذا اليوم لأنه لن يتسنى له مقابلته و لا يلتقي به الاعبر منصة مدرستي .

قلت في نفسي ليتك تعلم يا بني بأني مثلك تماما نسيت هذا اليوم و أنا القادم من أحد الأماكن التي ينتمي لها هذا المكرم ويبدو أننا لسنا فقط من سقط من ذاكرته هذا التاريخ فلا أحد يهتم .

وهنا لن أستل قلمي وأمتطي صهوة الحرف مدافعا عن المعلم و لا حتى محاولة لدغدغت مشاعر المجتمع ليجودوا عليه بشيء من الشكر و العرفان و إنما متسائلا ماجدوى هذا اليوم طالما لا أحد من خارج الوسط التعليمي يلقي له بالاً وجل ما يحدث فيه إنما هو أشبه بمسرحية هزلية يكرم فيها المعلم نفسه و يهدي نفسه و يلقي كلمات الثناء على نفسه على الأقل هذا ما شاهدته ز

ولذلك من وجهة نظر خاصة و أحترم كل من يختلف معها أن يسقط هذا اليوم من ذاكرة المعلم و يتلاشى هذا اليوم في فضاء النسيان ويكفي المعلم أن يستشعر أنه يحمل رسالة عظيمة ويؤدي أمانة إن أحسن أدائها نال الثواب من رب العباد ووجد أثر ذلك في حياته عندها سينال التكريم الذي يستحقه .

وقبل أن أغادر هذا اليوم و أخلفه وراء ظهري لازما علي أن أوصل تهنئة ابني الى الاستاذ راجح الزبيدي في مدرسة كعب بن مالك الابتدائية و إلى كل المعلمين والمعلمات الذين كسبوا قلوب طلابهم و أحسنوا معاملتهم وأدوا عملهم بكل أمانة و إخلاص .

‫2 تعليقات

  1. رااائع ايها الغالي .. استاذ احمد

    كتبت فاابدعت بروح اصالتك رسمت لنا كلمات رائعه .

    وشكرا لمنحنا مساحة أقول فيها الى كل معلم ومعلمة .. أنار الله دروبكم كما أنرتم دروب الكثير

  2. مقال جميل أستاذ أحمد والمعلم بالتأكيد يحتاج بعد كل هذا الجهد إلى لمسة وفاء تعطيه مزيدا من الروح والوقود لأداء رسالته السامية وتحية للأستاذ راجح صاحب الحضور المميز والأثر العظيم تقبل تحياتي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com