آخر الآخبار
المملكة اليومتقارير وتحقيقات

#عبدالله_عطيف تقاعد من #التعليم وحقق شغفه بصناعة القهوة

في واحدة من قصص الشغف بالعمل والتنازل عن مصدر دخل ثابت كرس خلاله كامل طاقاته وتفكيره حتى حقق حلمه ومشروعه على أرض الواقع ، وبدأ يمارسه والسعادة لا تكاد تفارق محياه أنه المعلم السابق والباريستا الحالي ” عبدالله عطيف ” ألتقت به ” خبر اليوم ”  وأجرت معه حواراً خفيفا عن كواليس وصوله لعشقه في صناعة القهوة والباريستا .

 في البداية من هو عبدالله عطيف ؟

عبدالله سيد عطيف معلم متقاعد وباريستا حالي .

منذ متى بدأت ممارسة مهنة الباريستا ؟

بدأت بإعداد القهوة منذ العام ٢٠١٣ م عندما اشتريت أول مكينة صغيرة لصنع القهوة ثم استبدلتها بواحدة أكبر وأجود منها وفي نهاية العام ٢٠١٨ اشتريت مكينة احترافية.

تطورت خلال تلك الأعوام معرفتي بأنواع البن وطرق الاستخلاص للقهوة ثم قررت افتتاح مشروعي الخاص منتصف العام ٢٠٢٠.

بعد التقاعد من العمل الشائع أن الشخص يريد أخذ كفايته من الراحة ، ماهو الشيء الذي دفعك للعمل مرة أخرى في مقهى الباريستا ؟

لا بأس من أخذ الراحة وتغيير نمط الحياة العملية للوضع الهادئ ، لكنني رأيت في العمل الحر ما يحقق تطلعاتي ولا يرتبط بدوام يومي ملزم، فبالإمكان الإدارة عن بعد حتى إنه يتم استقبال الطلبات وتوجيه مندوبي التوصيل من خلال التواصل ، ومن جهة أخرى فإن المشروع يتيح فرص العمل لعدد من الشباب حتى لو كانت وظائف مؤقتة بالنسبة إليهم.

الكثير من الأشخاص بعد التقاعد لا يفكر في العمل ، لاعتقاده انه وصل لمرحلة لا يسمح له سنه بالتجربة مرة أخرى ماهي النصيحة التي توجهها لتلك الفئة  ؟

دائما كنت أسمع في حفلات تكريم المتقاعدين أن مرحلة الانطلاق الفعلي تبدأ الآن، وكان البعض يأخذها من باب المجاملة وجبر الخاطر،  لكن فعليا يجب أن يفعل المتقاعد شيئا لنفسه، يتناسب مع قدراته وبيئته،  وليس بالضرورة أن يكون مشروعا منتجا يتطلب رأسمال كبيراً ، أو له علاقة بتخصصه أو عمله السابق.

مهنتك كباريستا هل تجد صعوبة فيها من ناحية تقبل المجتمع له كونهم يصادفون باريستا كثر وخاصة من جانب الفتيات ؟

الحمدلله أننا في المرحلة الحالية وصلت إلى تقبل مجتمعي لكثير من المفارقات الجميلة تلك هي متعة العمل .. فلا شئ يجعلنا سعداء سوى أن نرى أنفسنا و نحن ننجز شيئاً ذا معنى .

كلمة أخيرة تقولها للطموحين والشغوفين عبر ” خبر اليوم ” حتى يصلوا إلى حلمهم ويحققونه على أرض الواقع .

أقول لهم واصلوا شغفكم وحققوا أحلامكم فلا شيء مستحيل اليوم  ، كما وأحب أقدم شكري وتقديري لـ ”  خبر اليوم ” على هذا الحوار الجميل والذي اتمنى أن أكون ضيفاً خفيفا لطيفا على القراء الكرام بتجربتي المتواضعة في مشروع ” الباريستا .

 

#عبدالله_عطيف تقاعد من #التعليم وحقق شغفه بصناعة القهوة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
%d مدونون معجبون بهذه: