آخر الآخبار
المملكة اليوم

كشاف موهوب يجيد التعامل مع الحبال يسخرها لخدمة نفسه والآخرين

خبر اليوم – مبارك الدواسر – وادي الدواسر 

نجح كشاف موهوب في تطويع الحبال بأنواعها وتسخيرها لعمل مايريد لخدمته الشخصية ولأسرته ولزملائه ، وللوحدة الكشفية التي هو أحد اعضائها التي تتطلبها الحياة في الخلاء والمخيمات بصناعة مشروعات الريادة كالمناضد والجسور والأبراج والأسوار والبوابات وسواري الأعلام وعلاقات الصحون والأكواب .

وقال الكشاف معتصم حسن مرزا ، في الربيع السابع عشر من عمره : إن موهبته جاءت منذ كان شبلاً في المرحلة الابتدائيةووجد تشجيعاً من الرائد الكشفي محمد محراب ، الذي كان ولازال أحد القيادات السعودية المتميزة في هذا المجال حيث تعلم على يديه الكثير من فنون الحبال ، التي تعتبر من ضروريات الحياة اليومية للكشاف في الربط والحفظ والنقل والسحب ، كما انه خدم اسرته ووحدته الكشفية  بصناعة بعض الاشياء من الحبال النباتية كالقطن والسيزل والكتان والليف والمانيلا والقنب ، أو الحبال الصناعية كالنايلون والبوليستر والداكرون .

واضاف الكشاف الموهوب : إن التعامل مع الحبال فن بحد ذاته من خلال ابتكار الأشياء الجديدة التي تلفت النظار ويمكن ان تخدم الكشاف ، مشيراً الى انه قد وجد تشجيعاً من نائب رئيس جمعية الكشافة العربية السعودية الدكتور عبدالله الفهد الذي اطلع على نماذج من اعماله ووجه بدعمه وتشجيعه .

وعن أنواع الحبال من حيث التكوين التي يتعامل معها في اعماله قال : أن ذلك بحسب العمل الذي سيقوم به خاصة من حيث الحجم ونوع الأدوات ، فبعضها يحتاج الحبل الثلاثي والذي يتكون من ثلاثة نمور وهو الشائع من حيث الاستخدام ، وبعضها لابد من الحبل الرباعي ، وآخر حبل مركب أو منسوج .

وأكد مرزا أنه يجد تشجيعاً وتحفيزاً كبيرين من اسرته ، وانه يتطلع الى اليوم الذي يقيم فيه معرضاً شخصياً يعرض فيه منتجاته واعماله ، وأنه يجد سعادة إذا طلب منه أحداً عمل نموذج معين يحتاجه في امر ما كإهداء أو حفظ ، وإن اكثر مايطلب منه صناعة عقدة المنديل ، او التدريب على صناعتها .

 

 

 

كشاف موهوب يجيد التعامل مع الحبال يسخرها لخدمة نفسه والآخرين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
%d مدونون معجبون بهذه: