آخر الآخبار
المملكة اليوم

السيطرة على جزء كبير من الإنسكاب الزيتي بميناء الملك فهد الصناعي بينبع

أوضح المتحدث الرسمي للمركز الوطني للرقابة على الالتزام البيئي عبدالله صايل المطيري؛ أن المركز تلقّى بلاغًا من ميناء الملك فهد الصناعي حول رصد تلوث في الميناء بمحافظة ينبع، وذلك عند الساعة 11 صباحًا من يوم السبت 1 أكتوبر 2022.

وأضاف “المطيري” أنه “على إثر تلقي البلاغ تم تأكيد مدى انتشار البقعة عبر إدارة حماية البيئة بالهيئة الملكية بينبع، وقيام حرس الحدود بعمل مسح ليتضح وجود عدة مواقع متأثرة، وتم حينها استدعاء تفعيل أعمال اللجنة المحلية ورفع مستوى الأخذ بالحيطة والحذر ومباشرة العمليات للتصدي للحالة بغرفة عمليات الطوارئ البيئية، بقيادة مدير عام المركز بمنطقة المدينة المنورة عمر بن محمد طه؛ للعمل على مدار الساعة، وذلك بمشاركة كافة الجهات الحكومية والأمنية والخاصة المعنية بالحدث”.

وتابع: “كما باشرت فرق الطوارئ البيئية بالمركز الحادث وتفعيل العمليات البحرية والجوية والساحلية  بمشاركة إدارة حماية البيئة بالهيئة الملكية بينبع الصناعية، ووزارة الطاقة ووزارة الصناعة والثروة المعدنية، وحرس الحدود، وطيران الأمن والتحلية وبلدية ينبع، ممثلة عن أمانة منطقة المدينة المنورة، بمساندة من القطاعات الأمنية والحكومية والخاصة الأخرى بالمنطقة”.

وقال: “شاركت المراكز البيئية ذات الصلة في عمليات المسح؛ للتأكد من سلامة الحياة الفطرية والغطاء النباتي في النطاقات التي لوحظ فيها وجود التلوث”، موضحًا أن العمل جارٍ ومتواصل للسيطرة على التلوث عبر استخدام التقنيات والتجهيزات للتعامل مع الحوادث البيئية من هذا النوع، مع الاستعانة بمجموعة من المختصين والخبراء للتعامل مع مثل هذه الحالات للحد من انتشار التلوث ووصوله إلى الشواطئ.

ونوّه “المطيري” إلى أن السيطرة تمت على أجزاء كبيرة من التلوث، مع استمرار أعمال الرصد الجوي والبحري والساحلي والاستعانة بأحدث تقنيات الاستشعار عن بعد عبر الأقمار الصناعية، ومبينًا أن المزيد من التفاصيل ستأتي في بيانات لاحقة.

السيطرة على جزء كبير من الإنسكاب الزيتي بميناء الملك فهد الصناعي بينبع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
%d مدونون معجبون بهذه: