المعلم بوتقه تنصهر فيها مواهب الطلاب

المعلم بوتقه تنصهر فيها مواهب الطلاب
https://www.kabrday.com/?p=44783
الزيارات: 6684
1 تعليق

حقيقة لا تقبل المراء إن المعلم هو حجر الزاوية في العملية التعليمية؛ فلم يعد دوره محصورًا في وظيفته التقليدية من شرح المناهج، وتبسيط المعلومات، بل تجاوز إلى أبعد من ذلك؛ فهو البوتقة التي تنصهر فيها مواهب الطلاب، وتتكون فيها شخصياتهم؛ فتنمو معارفهم وتتسع مدارك عقولهم، فيستطيع المعلم بخبراته العديدة وآرائه السديدة، وتفاعله الدؤوب مع الطلاب أن يخلق جوًا من الانسجام، وروحًا من الانبساط والوئام، وينشر الوعي الفكري والرؤية الوسطية غير المنحرفة في أرجاء المجتمع لاسيما ونحن نَمُرُ بفترة عصيبة انحرف فيها بعض الشباب عن جادة الطريق، وانعكست في أفكارهم رؤى الصديق وانطبعت في صدورهم مبادئ الرفيق.

أخي المعلم:

شهد التاريخ على مر العصور أن المحن مهما عظمت لم تزدك إلا صلابة وقوة، وثبات على الحق؛ فغدوت لمجتمعك معينًا للثقافة، ومنبعًا للمعرفة تمد أبناءك بعصارة تجاربك، وتمنحهم فيض عطاياك، وتبذر في المجتمع بذور الحب والألفة؛ لتحصد أجيالًا من خيرة الأبناء، وثروة من محبي البذل والسخاء لوطنهم المعطاء.

وإنك- أخي المعلم- لن تكون صاحب قدم راسخة في العلم إلا إذا توسعت آفاقك وتنوعت معارفك، وتعددت ثقافاتك، فتكون بؤرة نافعة في محيط عملك وقدوة صالحة لطلابك الذين يأخذون منك المثل، ويستعيدون بك الأمل، فتضع لهم أسس وقواعد فكرية كأداة تشخيص قوية يحددون بها مواطن الخلل، ويستنبطون الحلول الملائمة، ليخرجوا من نفق الانقياد والتقليد إلى عالم الفكر والإبداع والتجديد، فتُهدم فكرة تواكل الأبناء، وتختفي أعراض الاسترخاء، فيمحون بواعث الفتن ويرسخون إيمانهم على طول الزمن ويتجاوز الوطن محنته ويسترد عافيته.

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    حسن تويج

    أحسنت قولا أخي سليمان .. سلمت يداك

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com