مجلس الفزع الدولي

مجلس الفزع الدولي
https://www.kabrday.com/?p=49021
الزيارات: 6532
التعليقات: 0

بقاء الحماية الدبلوماسية التي قد توفرها الدول لرعاياها خارج الحدود مسالة اختيارية في المقام اﻷول بمعنى ليست حق يخول الرعايا مطالبة الدولة به أمام السلطة القضائية أو التنفيذية، وبناء على ذلك تتعاطى الدول مع هذا الخيار بطريقة الانتقائية الدبلوماسية التي غالبا ما تحركها المصالح الرسمية بين سلطتين دولية،

 تحاول بعض التنظيمات الرسمية وغير الرسمية ﻷهداف بعيدة المدى وإستراتيجية ومن خلال الضغط على أو المعونة من نواب المجالس التشريعية إصدار قوانين جديدة تمكن السلطة القضائية والتنفيذية من التسلل والعمل استقلال عن الدبلوماسية الدولية لتنتهي بتجاوز حدود الدولة واختراق حدود دولة أخرى دون اعتبار للحصانة الدولية .

 أول هذه القوانين ولن يكون اﻷخير هو قانون جاستا الذي سوف يحدث أول تداخل من نوعه بين القوانين المحلية والقوانين الدولية، وحيث أن الكثير من القواعد الدولية قائمة على مبدأ المعاملة بالمثل فلا غرابة من تتابع صدور قوانين تحمل نفس الفلسفة في العديد من الدول .

وهنا يجب أن نتسائل إذا كانت اﻷداة التنفيذية الدولية ممثلة في مجلس اﻷمن الدولي عاجزة عن تنفيذ أحكام وقرارات دولية فكيف لها القدرة على نظر واحتواء أحكام وقرارات داخلية دولية في مواجهة حكومة سيادية إذا سوف يتضاعف فشل هذه اﻷداة ليصدق عليها مسمى ( مجلس الفزع الدولي )، جميع التجارب النظرية والعملية أثبتت عجز وقصور الفلسفة القانونية البشرية في إدارة الكرة اﻷرضية بعيدا عن التشريعات السماوية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com