آخر الآخبار
المملكة اليوم

الشهري : أرى منع الأسلحة النارية في الأفراح والتنسيق مع مشائخ القبائل لذلك

خبراليوم – عبدالرحمن العاطف – الرياض 

قال المحلل العسكري والخبير الإستراتيجي الدكتور أحمد حسن الشهري لـ” خبراليوم ” حول تكرار اطلاق الاعيرة النارية بشكل عشوائي بدعوى مشاركة المحتفين بالزواج في موسم الصيف مما تسبب في اصابة الكثير ومن ضمنهم المجاورين لتلك المناسبات نعلم ان المملكة العربيه السعوديه في مجملها تتشكل من قبائل عربيه أصيله ولها عادات وتراث ثقافي وتاريخي تتوارثه عبر الأجيال وهو جزء من تراث المملكة وتراثها الذي تعتز به وتشجعه وتفتخر به بل انشأت مهرجان الجنادريه للتراث والذي يستعرض تراث مناطق المملكة في مكان واحد.

وأضاف وقد وجد التراث والأثار والموروث الشعبي من المملكة كل دعم واعتزاز ، ومن ضمن هذا الموروث ما تتطلبه بعض الفعاليات القبليه والشعبيه في مناسبات الزواج والختان والتهنئه والأعياد وغيرها من المناسبات من لبس الزي المناسب لهذه المناسبات مثل الملابس والأسلحة البيضاء مثل الجنبيه والقديميه والسيف ، وقطع السلاح القديمه مثل بندقية المقمع وابو فتيل والهطفاء.

ولفت أن هذه اسلحة قديمة تعتمد على البارود فقط دون اضافة قطع حديد للقتل ، فيكون صوت الإطلاق يعتمد على الصوت فقط دون الحاق الضرر بالغير. وتحقق المطلوب في المناسبه من الظهور بالمظهر الرجولي الذي يذكر ببطولات الاباء والأجداد في ملحمة توحيد بلاد التوحيد.

ومن هذا المنطلق فأقول اما استخدام هذه الاسلحه التراثيه ( المقمّع ، الفتيل، الهطفاء) فلا أرى فيه بأس لانتفاء وجود الأعيره الناريه القاتله ، اما الاسلحه الناريه من مسدسات وبنادق شوزن ومحدش ونيمس وكنده وما شابهها من الأسلحه التي تعتمد على الذخيره الحيه فأرى منعها بتاتا لما يترتب عليها من حوادث واصابات راح ضحيتها الكثير من الأبرياء.

وتقع المسؤلية في ذلك على نواب وشيوخ القبائل والمحافظين ورؤساء المراكز. حسب تعليمات وزارة الداخليه المبلغه لأمارات المناطق.  

الشهري : أرى منع الأسلحة النارية في الأفراح والتنسيق مع مشائخ القبائل لذلك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
%d مدونون معجبون بهذه: