عام

مبتعث يخترع أطرافاً صناعية للأطفال تتصدر الصحف الكندية

تصدرت صور مبتعث سعودي لدراسة علوم الحاسوب والأنظمة الذكية الصفحات الأولى لعدد من الصحف الكندية، والتي سلطت الضوء على أحد اختراعاته المميزة بتصميم وصناعة أطراف صناعية للأطفال ضحايا الحروب والنزاعات على مستوى العالم.

ونشرت إحدى الصحف حواراً مع المبتعث معاذ بن نبيل بوعائشة (23 عاماً)، أشار خلاله لتمكنه من إنتاج الأطراف الصناعية باستخدام تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد، لافتاً إلى أن عدداً من المؤسسات الإنسانية تواصلت معه بغرض الاستفادة من اختراعه لإرسال منتجاته إلى المتضررين في عدد من الدول ومن بينها سورية.

وقال الطالب الذي يدرس في جامعة وسترن بمدينة “لندن أونتاريو” في كندا: “إنه اتجه إلى هذا المجال لمساعدة الأطفال ضحايا الحروب، خاصة أن الأطراف الصناعية مكلفة وغالية، لأن كل يد صناعية تصنع بمواصفات ومقاسات خاصة لكل شخص، ولذلك اجتهد في مجال بحثه إلى أن تمكن من تحقيق هدفه.

وأبان أنه واجه العديد من الصعوبات في التصنيع أهمها الدعم المادي، واضطر لبيع الكثير من ممتلكاته لشراء الطابعة ثلاثية الأبعاد ليكمل بحثه عليها، ويطمح للحصول على طابعة أكثر تطوراً لمواصلة أبحاثه وتطوير منتجاته.

يذكر أن المبتعث “بوعائشة” حصل على ثلاث براءات اختراع عالمية من الولايات المتحدة الأمريكية وكندا عندما كان عمره 19 عاماً، من بينها اختراع “الروبو كير”، وهو جهاز آلي للعناية بالمعاقين بالشلل الكامل يتم التحكم فيه عن طريق حركة اللسان، كما فاز بجائزة نوبل العالمية للعلماء الصغار التي تنظمها شركة “إنتل”، وهو عضو الجمعية الأمريكية لاتحاد المخترعين.

المشاركات والتعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها ولا تمثل الرأى الرسمى للصحيفة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com